ترامب ينفي التخلي عن الأكراد ويهدد تركيا بعملتها “الهشة جداً”

أكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الثلاثاء، أن بلاده لم تتخل مطلقا عن الأكراد رغم بدء عملية سحب قواتها من شمال شرق سوريا، موجها تهديدا آخر لاقتصاد تركيا وعملتها “الهشة جدا”.

وقال ترامب في تغريدة عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: “ربما نكون في طور مغادرة سوريا، لكننا لم نتخل عن الأكراد، وهم شعب متميز ومقاتلون رائعون، بأي شكل من الأشكال، وكذلك الأمر بالنسبة لعلاقتنا مع تركيا والناتو وشريكنا التجاري، والتي لطالما كانت جيدة جدا، لدى تركيا عدد كبير من السكان الأكراد…”.

وأضاف الرئيس الأمريكي قائلا إن على تركيا أن تفهم أنه بينما تسحب أمريكا 50 جنديا كانوا قي شمال شرق سوريا، فإن تصرفا “غير ضروري” من جانب تركيا سيكون مدمرا لاقتصادها وعملتها “الهشة جدا”.

وأكد ترامب على دعم بلاده لقوات سوريا الديمقراطية، إذ ختم تغريدته بالقول: “نحن نساعد الأكراد ماليا وبالأسلحة”، على حد تعبيره.

وكان قد وجه الرئيس الأمريكي تهديدا شديد اللهجة لأنقرة، إذ قال إنه سيدمر اقتصادها في حال تجاوزت حدودها في العملية العسكرية التي تعتزم شنها على منطقة شرق الفرات في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى