فصائل موالية لتركيا تعلن استكمال تدريباتها لعملية شرق الفرات

أعلنت فصائل موالية لتركيا استكمال استعداداتها للمشاركة في عملية عسكرية تركية بشرق الفرات هدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بإطلاقها خلال أيام.

وقال قائد فرقة الحمزة، سيف أبو بكر، لوكالة الأناضول التركية، أنهم أنهوا دورة تدريبية في إطار التحضيرات للعملية المحتملة في منقطة شرق نهر الفرات.

وأشار إلى أن عناصر فصيله تدربوا خلال الدورة، على تقنيات الحرب في التضاريس التي ستواجههم خلال العملية المرتقبة.

وأوضح أن التدريبات شملت، استخدام الأسلحة الآلية، والقتال عن قرب، وحرب الشوارع، والتحضير للهجمات بالاستعانة بالخرائط، وعمليات التسلل واستخدام القنابل اليدوية.

وذكر أن عناصره استكملوا تدريباتهم لـ “تطهير شرق الفرات”، مشيرا إلى أنهم على أهبة الاستعداد للعملية.

وتأسست فرقة الحمزة، عام 2015، بدعم تركي مباشر، وشاركت إلى جانب القوات التركية في عمليتي “درع الفرات” و”غصن الزيتون” التي تمكنت خلالها تركيا من بسط نفوذها على أراضٍ واسعة في الشمال السوري.

وهدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم السبت، بإطلاق عملية عسكرية تركية خلال يومين ضد وحدات حماية الشعب بشرق الفرات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى