البنتاغون يصدر بياناً بخصوص العملية التركية المحتملة بشمال سوريا

أصدرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) بياناً حول العملية التركية المحتملة وقرار ترامب بسحب القوات الأمريكية من سوريا.

وقال البنتاغون في بيانه أنهم أوضحوا لتركيا “كما فعل الرئيس ترامب” أنهم لا يؤيدون أي عملية عسكرية تركية في شمال سوريا ولن تدعم القوات المسلحة الأمريكية أو تشارك في أي عملية من هذا القبيل.

وذكر البيان بأنهم في محادثاتهم مع الجيش التركي، أكدنوا باستمرار أن التنسيق والتعاون هما أفضل طريق نحو الأمن في المنطقة.

وأضاف البيان أن وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبير وضح لنظرائه الأتراك أن العمل الأحادي سيلحق الضرر بتركيا.

واضاف البيان أن المسؤولين الأمريكيين أوضحوا للأتراك بأن تركيا، ستكون مسؤولة، إلى جانب الدول الأوروبية وغيرها، عن الآلاف من مقاتلي داعش الذين أسروا وهزموا في الحملة التي قادتها الولايات المتحدة.

واختتم البنتاغون بيانه بالقول “سنعمل مع حلفائنا الآخرين في حلف الناتو وشركائنا في التحالف لنكرر لتركيا العواقب المحتملة المزعزعة للاستقرار المترتبة على العملية المحتملة لتركيا والمنطقة وخارجها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى