الجنرال ماكينزي من كوباني: من الأفضل لتركيا ألا تتدخل

أكد الجنرال كينيث ماكينزي، قائد القيادة الأمريكية المركزية للمنطقة الوسطى بأنهم باقون في مناطق شمال سوريا وأوضح بأنهم يفضلون عدم تدخل تركيا بشرق الفرات.

وقال ماكينزي في تصريحات بعد انتهاء الاجتماع مع القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي في كوباني يوم الاثنين بأن النقاشات تركزت على ضمان الأمن في المنطقة لمنع ظهور داعش مجدداً.

وعن التهديدات التي أطلقتها تركيا مؤخراً قال الجنرال الأمريكي “نفضل ألا تتدخل تركيا” مشيراً لوجود عواقب في حال التدخل التركي وأكد في الوقت ذاته على وجود تخوفات تركية موضحاً بأنهم يعملون على تهيئة الوضع بحيث لا سيتدعي الأمر إدخال القوات التركية بالشمال السوري.

وأكد ماكينزي أن الإدارة الأمريكية تحاول إزالة التخوفات التركية بالإضافة إلى تهدئة الطرف التركي ومساعدة قوات سوريا الديمقراطية بمحاربة داعش.

وكشف ماكينزي أنهم سيقدمون المزيد من الدعم من أجل إقامة إدارة محلية قوية على المستوى الاستراتيجي وأنهم سيستمرون في عملياتهم والتعاون مع الشركاء في سوريا في إشارة إلى قوات سوريا الديمقراطية لإعادة الأمان والاستقرار لشرق الفرات.

وأوضح ماكينزي أن الانسحاب الأمريكي مسبتعد نهائياً في الوقت الحالي وأنهم سيقدمون الدعم لقوى الأمن الداخلي للتصدي لمخاطر تنظيم داعش.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى